فتح تحقيق عاجل.. من أجل دفن شخص مازال على قيد الحياة



أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالقيروان بفتح تحقيق عدلي في حادثة دفن شخص حي بمدينة حاجب العيون، بهوية شخص آخر مازال على قيد الحياة. وخلفت هذه الحادثة عديد التساؤلات والجدل بخصوص هوية الشخص المدفون.


استجواب وتحريات مكثفة

وهو ما دفع بأحد أبناء المنطقة إلى استقدام الشخص الذي لا يزال على قيد الحياة إلى مدينة حاجب العيون والتعريف بهامام الوحدات الأمنية والتي سارعت إلى طلب إذن قضائي لاستخراج الجثة من أجل إجراء جميع التحاليل والكشوفات الطبية للتعرف على الهوية الحقيقية للشخص.


كشف تفاصيل مثيرة على الهواء

و تدخّل قريب هذا الشخص في برنامج 60 دقيقة على إذاعة ديوان أف أم و كشف التفاصيل التالية :"مساء الجمعة قريت تدوينة تقول الي فما كهل يعاني من بعض الاختلالات النفسية تم العثور على جثته وفيها الي حروف اسمه ولقبه 'ف'، 'ش' قلت انو قد يكون هو قريبي فتحي ، مشيت لخوه أعلمته بالأمر.. 

ومشيت للشرطة قتلهم هذا الإسم عالأكثر يعنينا.. اما منجمتش نشوف الجثة من بعد نجمو زوز من العايلة يتعرفو عليه قالو هذا 99.99% هو الضحية قريبي فتحي وكل ماقعدلنا انو نتمو مراسم الدفن".


تأكيد الهوية بعد الدفن

وأضاف :"حضرنا الاوراق اللازمة للدفن وبدينا نحضرو في الدفينة والعايلة الكل المنطقة تحولت لمنزل الوالد وابن عمي من عام 1958 وكي ريتو ماجاني حتى شك انو هو لي متوفي حاصيلو غسلناه، كفناه، دفناه، عشينا الناس و عملنا العزاء كيما لازم".


صدمة بعد تأكيد البقاء على قيد الحياة

وأردف موضّحا في ذات السياق :"من غدوة الصباح..الأحد، فما شكون قالي في القهوة 'يا ولدي الراجل هاو حي، قتلو صلي عالنبي .! الراجل كلم لواجيست يعرفني ديجا ونعرفو يخي حكيت معاه .. اللواجيست قالي راهو معايا ولد عمك.. قتلو كيفاش هكا عديهولي انا نعرف صوتو! 'تم اعلام الامن.. 

حكاو مع اللواجيست تبين انو فتحي لي حسبناه توفى مزال حي يرزق و الي دفناه اعتقدنا انو هو على خاطر يشبهه تماما! سبحان الله ونحن لا نعرفه اطلاقا...".

الفيديو :




أحدث أقدم

نموذج الاتصال