إصدار قرار عاااااجل بفتح تحقيق قضائي في حقّ وزيرة سابقة


قضية تمويل أجنبي لجمعية تونسية:

أكدت اليوم مصادر اعلامية تونسية بان السلطات القضائية قررت فتح تحقيق حول شبهات تمويل أجنبي لجمعية مشبوهة تُعدّ وزيرة سابقة من أعضائها البارزين.


تركيز التحقيق والتمويلات المشبوهة

يتركز التحقيق على تمويلات تلقتها الجمعية من منظمة أجنبية يترأسها رجل أعمال أجنبي معروف، وذلك على مدار عدة سنوات امتدت إلى حدود سنة 2019.


هدف التحقيقات وأهميتها

تهدف التحقيقات إلى التأكد من شرعية هذه التمويلات، ومدى التزام الجمعية بالقوانين والتشريعات المنظمة لعمل الجمعيات في تونس.


السعي للشفافية ومكافحة الفساد

تأتي هذه التحقيقات في إطار سعي السلطات التونسية لمراقبة تمويلات الجمعيات من جهات أجنبية، وضمان عدم استخدامها لأغراض سياسية أو أمنية مشبوهة.


التحديات والاختبارات المقبلة

تُعدّ هذه القضية بمثابة اختبار حقيقي لقدرة السلطات التونسية على مكافحة الفساد وضمان الشفافية في عمل الجمعيات.

أحدث أقدم

نموذج الاتصال